أمن المعلومات

نقاط هامة لحماية الجهاز النقال

نقاط هامة لحماية الجهاز النقال

مع تطور التقنية أصبحت الهواتف الذكية تعتبر جزء رئيسي و أساسي من حياتنا اليومية. بالإضافة الى استخدامها في الإتصال أصبحت بديلة لأجهزة الحاسب الشخصي و المحمول في تصفح الإنترنت, ارسال البريد الإلكتروني, اجراء الإجتماعات عبر الإنترنت بواسطة برامج الإتصال المرئية وغيرها من الأمور الأخرى, الامر الذي يؤدي الى إحتوائها في الغالب على الكثير من المعلومات و البيانات الحساسة والتي تكون هدفا مستساغا للمخترقين و المتسللين الذين يرغبون الحصول على هذه الأمور.

العديد من مستخدمي هذه الهواتف يعتقدون بأن عملية وضع رمز سري لقفل الجهاز تقوم بحمايته من أي عملية اختراق او محاولة لسرقة البيانات المتوفرة عليه. الا انه و للأسف هذا الأمر ليس كافيا لوحده فهنالك العديد من الطرق التي يمكن أن يستخدمها المحتالين لتجاوز هذا الرمز و بسهولة!!

قمنا سابقا بكتابة موضوع خاص ببعض طرق الإختراق و الخداع التي يتم استخدامها من قبل المخترقين و المحتالين لإختراقك و خداعك عبر الهواتف النقالة و التي يمكنكم متابعته من هذا الرابط : طرق الخداع و الإختراق على الهواتف النقالة و كيفية الحماية منها

اليوم سنقوم بالتطرق لمجموعة من الأمور التي اذا قمتم بإتباعها, ستقوم بزيادة مستوى الحماية في هواتفكم الذكية النقالة.

بإسم الله نبدأ…

أولا : تأكد من حصولك على آخر نسخة متاحة من نظام التشغيل المستخدم على هاتفك.

سواء اكنت من مستخدمي الأجهزة التي تعمل بنظام تشغيل Android, iOS, Windows Phone أو غيرها من انظمة التشغيل المختلفة التي تستخدم في الهواتف الذكية فيجب عليك أن تتأكد دوما من حصولك على آخر التحديثات الأمنية الخاصة بنظام هاتفك النقال.

ذلك لأنه في كل فترة تظهر العديد من الثغرات الأمنية في هذه الأنظمة و التي تصبح بعدها متاحة للمخترقين لإستغلالها, فبتحديثك لنظام التشغيل تكون قد تأكدت من انك قد حصلت على آخر التحديثات التي تم فيها إغلاق مثل هذه الثغرات.

لكن هنالك مشكلة في نظام تشغيل اندرويد وهي أن اي تحديثات يتم اصدارها تمر بعدة مراحل عبر الشركات المصنعة للأجهزة و شركات الإتصالات. فقبل عدة أشهر ظهرت ثغرة خطيرة في نظام تشغيل اندرويد تدعى StageFright (يمكنكم الإطلاع على تفاصيلها من الإستغلال و الحماية من الرابط التالي : ثغرة stagefright ) والتي يمكن للمخترق عند استغلالها التحكم بجهاز الضحية بواسطة ارسال رسالة MMS فقط ولم يتم حل المشكلة بشكل نهائي لغاية هذه اللحظة.

ثانيا : عدم تنصيب التطبيقات من مصادر غير موثوقة.

لكل نظام تشغيل من انظمة تشغيل الأجهزة الذكية متجر خاص به للتطبيقات. بحيث يقوم مطوري التطبيقات التي تعمل على هذا النظام برفعها على المتجر و الذي يكون عليه مراقبة من قبل الشركة التي قامت بتطوير هذا النظام لكي يتم فحصها من خلوها من اي تعليمات برمجية قد تؤدي الى اصابة أجهزة الأشخاص الذين يقومون بتنصيبها بأي برامج خبيثة تؤدي الى التحكم و السيطرة على أجهزتهم النقالة.

يقوم المخترقين في الغالب بتحميل اي تطبيق من التطبيقات المشهورة و خاصة الألعاب و التطبيقات المدفوعة ومن ثم يقومون بدمج البرامج الخبيثة التي قاموا بصنعها بهذه التطبيقات و بعد ذلك يقومون برفعها اما على متاجر أخرى غير متجر الشركة الرسمي او على اي من مواقع رفع الملفات ليتم تحميلها من قبل المستخدمين و بالتالي اصابة أجهزتهم والتحكم بها.

لذا يرجى عدم تحميل أي تطبيق الا من المتجر الرسمي لنظام تشغيل جهازك النقال الذكي.

ثالثا : لا تقم بعمل root لنظام تشغيل أندرويد أو Jalibreak لنظام تشغيل iOS.

قيامك بعمل root و jailbreak هو عبارة عن كسرك لنظام التشغيل لكي تتمتع بصلاحيات و مميزات اكبر وهذا له جانب سيء. حيث يتيح هذا الامر للبرامج الخبيثة أن تحصل على صلاحيات ادارية في نظام التشغيل الخاص بجهازك الذكي, الأمر الذي يهدد خصوصيتك و بياناتك و قد يعرضها للإختراق وهو ما يجهله الكثير ممن يقومون بعمل هذا الامر لأجهزتهم.

رابعا : استخدم تطبيقات اقفال و اخفاء الملفات و التطبيقات.

هنالك العديد من التطبيقات التي تقوم بإخفاء الملفات من صور و غيرها و تقوم ايضا بحماية التطبيقات والرسائل بكلمات سرية. بحيث يحتاج اي شخص قام بالوصول الى جهازك و التعامل معه الى الكلمة السرية لتشغيل و استعراض هذه الأمور التي تم حمايتها من قبل التطبيق المستخدم لذلك.

هذا الأمر يقوم بإضافة طبقة جديدة من طبيقات الحماية على البيانات و التطبيقات الموجودة على الجهاز.وهنالك خاصية موجودة في بعض أنواع الهواتف الذكية لحماية الملفات و البيانات المهمة ببصمة صاحب هذا الجهاز مثل جهاز Samsung S5.

خامسا : استخدم مكافح فايروسات.

تعتبر الفايروسات والبرامج الخبيثة (malwares) احدى اخطر الطرق التي يتم من خلالها إختراقك و تسريب البيانات الحساسة على جهازك الذكي و لكن انتشارها ليس بالكم الذي تنتشر فيه على اجهزة الكمبيوتر الشخصية او المحمولة.

تهديد هذه البرامج الخبيثة على مستخدمي نظام تشغيل iOS يعتبر أقل بكثير من مستخدمي Android و السبب في ذلك يعود الى سيطرة شركة أبل بشكل كامل على متجر التطبيقات الخاصة بها. اما بالنسبة لنظام Android فبسبب أنه نظام مفتوح المصدر جعله عرضة أكثر للتهديدات الأمنية وذلك عبر التطبيقات التي يتم تحميلها وتنصيبها من خلال متاجر أخرى لم يتم فحصها من قبل شركة جوجل بعكس شركة أبل و التي تسيطر بشكل كامل على متجرها و التطبيقات التي يتم تنصيبها على الأجهزة التي تعمل بنظام تشغيلها iOS. لذا كان من الضروري استخدام برامج مكافحات للفايروسات و البرامج الخبيثة لتقوم بحمايتنا من نقاط الضعف هذه.

هنالك العديد من برامج الحماية الخاصة بحماية الأجهزة الذكية من الفايروسات و البرامج الخبيثة مثل AVG, AVAST, 360 Security وغيرها الكثير و التي يمكنكم تحميلها من خلال المتجر الرسمي لكل نظام تشغيل.

سادسا : قم بإستخدام احدى طرق قفل الشاشة الآمنة.

هنالك العديد من الطرق التي يتم استخدامها في قفل شاشة الجها الخاص بك. فإما ان يتم قفلها بإستخدام رمز و كلمة سرية او بإستخدام نمط الأندرويد وحتى في بعض الأجهزة الحديثة بإستخدام بصمة الإصبع و بواسطة شكل وجه صاحب الجهاز.

الا ان اكثر ما يجب اتباعه هو تغيير الكلمة السرية او النمط بشكل مستمر لحماية نفسك من اي مخترق او محتال.

سابعا : ضع البيانات والمعلومات الحساسة خارج الجهاز.

حاول دوما وضع الصور و البيانات و الملفات الخاصة و الحساسة على وحدة تخزين خارجية و في مكان آمن خارج الجهاز النقال الخاص بك.

ثامنا : قم بتفعيل خاصية اقفال بطاقة SIM.

بتفعيل هذه الخاصية فإنك تحمي نفسك من أن يقوم أي شخص حصل على جهازك بطريقة أو بأخرى و أخذ بطاقة ال SIM الخاصة بك من إجراء المكالمات و ارسال الرسائل القصيرة و غيرها الا بعد ادخاله لرمز ال PIN الذي قمت بوضعه أنت.

هذه الخاصية قد تكون مزعجة بالفعل ولكنها تؤدي الى حمايتك من سرقة و استخدام رقم هاتفك في أي مكالمات خصوصا اذا كان خطك من الإشتراكات بفاتورة وليس مدفوع مسبق. كما أن ذلك يحميك من أن يقوم اي شخص بإجراء أي مكالمة بأنه أنت ويقوم من خلالها بعملية تهديد او ابتزاز أو غيرها.

هذه بعض الأمور المهمة و التي تزيد من مستوى الحماية الخاص بجهاز النقال. ان كان لديكم اي اضافات او امور أخرى يرجى اضافتها على شكل تعليق في الموضوع 🙂

لمتابعة المزيد من الأخبار و المقالات و الفيديوهات التعليمية, تابعونا على صفحتنا على موقع فيسبوك عبر الرابط التالي : صفحة موقع تكناوي.نت

الوسوم

محمد خريشة

مهندس حاسوب من الأردن مهتم ومهووس بكل ماله علاقة بالتقنية على اختلاف اصنافها, عملت و مازلت اعمل كمطور لمواقع الويب بشكل فردي, عملت بمؤسسات اردنية كمهندس شبكات ومن ثم مهندس انظمة و حماية و الآن أعمل كمدير لقواعد بيانات اوراكل بالإضافة الى ادراة خوادم *nix , لدي خبرة بالتعامل و ادارة نظام تشغيل OpenVMS و نظام البريد الإلكتروني Exchange Server من شركة مايكروسوفت . من اهتماماتي اثراء المحتوى التقني العربي بكل ما هو جديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × two =

إغلاق