أخبار أمن المعلومات

نشر صور أطفالك قد يؤدي بك للسجن بفرنسا

هل تعلم بأن نشر صور أطفالك قد يؤدي بك للسجن بفرنسا ؟

أصبح من الممكن على الأطفال في فرنسا رفع قضية على أبائهم في حالة إن قامو بنشر صورهم الشخصية المحرجة وإنتهاك خصوصيتهم داخل البيت، حيث عمل القضاء الفرنسي على تسطير قانون يعاقب الأباء إذا تمت مقاضاتهم من طرف أبنائهم وقد يواجهون السجن لمدة سنة مع غرامة مالية تصل إلى 45,000 أورو.

 

وقد صرح إريك ديلاكروا، وهو خبير في قانون الأنترنت وحرية الأشخاص على شبكة الأنترنت، في غضون سنوات قليلة سيصبح من حق الطفل الفرنسي رفع قضية ضد والديه إن أحرجوه بنشر صوره الشخصية على مواقع التواصل الإجتماعي وقد يؤدي هذا الأمر إلى سجنهم مع دفع غرامة مالية، وأضاف قائلا على أن الطفل قد يعيش مرحلة معينة من عمره لا يريد نشرها أو تصويرها ووضعها أمام العالم لمشاهدتها.

 

سنة 2015 أجريت دراسة من طرف الدكتورة “كاثرين شتاينر أدير” ووجدت على أن أفضل صورة يحب الطفل نشرها هي صورته عند أول يوم دراسي له وعند جلوسه بالمقعد الأمامي داخل الفصل الدراسي، ووجدت أن الآباء في المملكة المتحدة ينشرون مايقارب 200 صورة لأطفالهم الصغار (تحت سن 5 سنوات) في كل عام.

 

وفي وقت سابق من هذا العام نشرت أجهزة الأمن الفرنسي تحذيرا للأباء جاء فيه ” يمكنكم الإفتخار بأبنائكم بنشر صورهم لكن كونو على حذر لآن نشرك لصورهم قد يعرضك ويعرضهم للخطر “.

 

وقال المحامي الفرنسي “Viviane Gelles” وهو محام متخصص في خصوصية الإنترنت، أنه في القانون الفرنسي قد جاء فيه على أن مسؤولية الأباء الأولى هي توفير الحماية الشخصية لأبنائهم وعدم نشر حياتهم الشخصية على الأنترنت.

 

ومع كل هذه القوانين الفرنسية الجديدة قالت البروفيسورة “Sonia Livingstone” في كلية لندن للإقتصاد، أنها لا توافق على هذه القوانين الجديدة المقترحة لآن من حق الأباء والأبناء الإفتخار بعائلتهم الصغيرة.

 

 

هل أعجبتك هذه التدوينة ؟ قم بلإطلاع على المقالات السابقة لنا.

مقالات سابقة :

[list type=””] [/list]

لمتابعة المزيد من الأخبار و المقالات و الفيديوهات التعليمية, تابعونا على صفحتنا على موقع فيسبوك عبر الرابط التالي : صفحة موقع تكناوي.نت

 

الوسوم

أحمد فردوس

مغربي الجنسية , مهندس برمجيات أمتلك خبرة كبيرة في عدة لغات برمجية سواء في برمجة تطبيقات الويب أو تطبيقات الأندرويد أيضا أمتلك خبرة بعض الشيء في إدارة الخوادم لينكس وحمايتها ومهتم بمجال الأمن المعلوماتي بشكل عام.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eight − 4 =

إغلاق