اختراق موقع معالج النصوص الشهير Notepad++

قام مخترقون عرب ينتمون لفريق الفلاقة التونسي بإختراق موقع محرر النصوص الشهر Notepad++ وذلك بسبب إصدار الأخير نسخة من محرر نصوصه بإسم “JE SUIS CHARLIE” و التي تعني بالعربية “كلنا شارلي ابدو” دعما منهم للمجلة التي قامت بنشر رسومات مسيئة تسخر من نبينا محمد صلى الله عليه و سلم و من الإسلام و المسلمين و التي تم تنفيذ هجوم عليها و قتل فيه 12 ممن يعملون في المجلة في باريس الأسبوع الماضي.
 
منفذو الإختراق و هم Màh Di , ROJO XI , MR.CHARFE و الذين كما ذكرنا بأنهم ينتمون لفريق الفلاقة تركوا رسالة على الصفحة الرئيسية للموقع كالآتي :
 
2012-11
 
هذا و كان الموقع سابقا نشر النسخة الخاصة و الجديدة منه و التي اسمها “JE SUIS CHARLIE” والتي دعم فيها المجلة كما في الصورة التالية :
 
JeSuisCharlie
 
من جهة أخرى قامت المجموعة بإنشاء حملة على مواقع التواصل الإجتماعي اسموها OpFrance و دعت من خلالها الى اختراق و تشويه المواقع الفرنسية.
 
لمشاهدة شكل الموقع عند الإختراق من الرابط التالي : رابط الموقع وهو مخترق

 

لمتابعة المزيد من الأخبار و المقالات و الفيديوهات التعليمية, تابعونا على صفحتنا على موقع فيسبوك عبر الرابط التالي : صفحة موقع تكناوي.نت

عن محمد خريشة

مهندس حاسوب من الأردن مهتم ومهووس بكل ماله علاقة بالتقنية على اختلاف اصنافها, عملت و مازلت اعمل كمطور لمواقع الويب بشكل فردي, عملت بمؤسسات اردنية كمهندس شبكات ومن ثم مهندس انظمة و حماية و الآن أعمل كمدير لقواعد بيانات اوراكل بالإضافة الى ادراة خوادم *nix , لدي خبرة بالتعامل و ادارة نظام تشغيل OpenVMS و نظام البريد الإلكتروني Exchange Server من شركة مايكروسوفت . من اهتماماتي اثراء المحتوى التقني العربي بكل ما هو جديد.

2 تعليقان

  1. الى متى رح نبطل كمسلمين نعتبر الكلمه الحره جريمه. و نمنع الجميع من التعبير عن كلامهم (و لا نسمح باحد ان يمنعنا من التعبير)
    بزياره سريعه لموقع المحرر NotePad++ (اللي انا بستعمله بكثره) لرأينا التعليق على نسخه Je Suis Cahrlie:
    Freedom of expression is like the air we breathe, we don’t feel it, until people take it away from us.
    For this reason, Je suis Charlie, not because I endorse everything they published, but because I cherish the right to speak out freely without risk even when it offends others.
    And no, you cannot just take someone’s life for whatever he/she expressed.
    Hence this “Je suis Charlie” edition.

    لاحظ انهم قالو انهم لا يدعموا ما نشرته الصحيفه و انما يدعموا حق حريه التعبير. و بالتالي: ليه عمليه القرصنه اللي ما لها اي فائده لموقع بيقدم برامج مجانيه و مفتوحه المصدر بدون اي مقابل !!!

  2. عندمل قمت بتحديث البرنامج فوجئت بالصاحب البرنامج يعبر عن رئيه فيما انا انضر الى المحرر و هو يكتب لوحده برمجيا و استغربت كيف انه بامكانه ان يعبر عن رئيه بينما رأيي فاليذهب الى الجحيم فقلت ربما عقولنا و عقولهم مختلفة في الاساس خاصتا و ان اتذكر صور الاطفال السوريين المتجمدة من البرد واضططرت الى سماع خطبة الجمعة تحدثني عن شيوخ معتوهين قتلوا بينما نصف شعب مهجر من بلده مخير بين الموت بردا او الاستسلام لطغات يفرضون علي رايهم وان كنت اوافقهم في ان حرية التعبير تكون على قدر قوتك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

seven − 1 =