أخبار أمن المعلومات

إختراق صحيفة “لوموند” الفرنسية

تعرض حساب تويتر الخاص بصحيفة “لوموند” الفرنسية للأختراق من طرف الجيش السوري الإلكتروني حيث قام هذا الأخير بنشر صورة على تويتر الخاص بصحيفة “لوموند” تقول فيها

je ne suis pas charlie
je suis la palaestine qui se fait voler ..
je suis la syrie qui se fait bombarder..

وقد صرح الجيش السوري الإلكتروني أنها ضد العمليات التي استهدفت فرنسا لكن “صحيفة لوموند والحكومة الفرنسية دعموا الإرهاب في سوريا” على حد تعبير المجموعة ، ومن جانبها صرحت صحيفة “لوموند” الفرنسية أن القراصنة قاموا بإختراق حسابها على تويتر قبل أن يشنوا هجوما لحجب الخدمة .

ويذكر أن مجموعات عربية قامت يذكر باطلاق اكثر من حملة لمهاجمة المواقع الفرنسية مثل: Operation Anti France , Operation Anti Charlie , Operation I’m not Charlie لنصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

لمتابعة المزيد من الأخبار و المقالات و الفيديوهات التعليمية, تابعونا على صفحتنا على موقع فيسبوك عبر الرابط التالي :صفحة موقع تكناوي.نت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 + 17 =

إغلاق